×

التسجيل بالطريقة الكلاسيكية

بتسجيلك أنت توافق على اتفاقية المستخدم و أنت مدرك لما تقوم به و لن تتعدى على الشروط و الأحكام.

يبدو أنك تتجول بالموقع بصفة زائر, ما رأيك بـ تسجيل الدخول أو الإنضمام إلينا ستكون تجربة رائعة.


تحميل لعبة Mirror's Edge

18 تقيماً 5892 تحميلاً 22282 مشاهدة

معرض اللعبة

حكاية اللعبة

قبل الدخول في قلب مغامرة آخر أعمال DICE ، تقدم الأستوديو الـتطويري بتصريحات حول لعبته على لسان الـمطور Owen O’Brien : " نريد إحداث تغيير في طريقة تنقل الـلاعبين في ألعاب التصويب من منظور الـشخص الأول ( FPS ) مزيداً من القيود ، مزيداً من الصعوبات في أدنى العقبات و نريد أن يشعر الـلاعب و كأنه يتحكم بشخصية حقيقية ، تعطيك قوة الجري و القفز و الـــتزلج و هذا ما لم نره من قبل في ألعاب الـتصويب " ، هذه هي تصريحات رسمية من الأستوديو المطوٌر للعبة و تبدو جدٌ واضحة و مفهومة ، Mirror’s Edge جاءت لكي تحدث طفرة نوعية في ألعاب الـ Fps و تغيير الــنمط الـمعهود لهذا النمط اشتباكات بالأسلحة ، قيود كبيرة في الحركات ، مجال لعب محدود للغاية ، الطابع القديم للأحداث ! هذه هي بعض مميزات ألعاب الـنمط المعهودة و المعروفة ، لكن Faith هنا وهي بطلة الـلعبة الرئيسية لديها حركات كثيرة مثل القفز و الـركض و كل ما قد نراه في ألعاب المغامرات مثلاًَ ، كذلك مساحة اللعب واسعة و لا ننسى أن أحداث اللعبة تجري وقائعها في المستقبل القريب عكس ما نراه في ألعاب نفس النمط ، إذاً و باختصار مشروع Electronic Arts الجديد جاء لكي يغيٌر عدة أشياء في خارطة ألعاب التصويب و لكي يترك لنفسه اسما بارزاً من بين عمالقة ألعاب هذا الـــصنف الذي يحظى بشعبية واسعة.
تجري وقائع اللعبة في الـمستقبل القريب ، في مدينة حضارية دون اسم ! تحتوي المدينة على كل ما يجب أن يتوفر لسواد الـعيش الهنيء و الرفاهية الكبيرة للسكان ، وقد انتشر الأمن و السلم التام بين الــناس في المدينة لكن رغم هذا هناك تجاوزات و بعض من الأمور التي تتم في الخفاء ولا يمكن رؤيتها ، خصوصاً أنٌ الــتطور التكنولوجي الهائل صنع بدوره مشاكل جمٌة في خلق نوع من اللا راحة بين الناس فقد أصبحت كل أعمالهم نصب أعين الـسلطات و الـجهات الحاكمة التي أضحت تتحقق و تتجسس على كل مكالمة تقام أو فاكس يرسل أو رسالة تُبعث ، وهذا الشيء جعل بعضاً من الأطراف في حالة استنفار كبيرة و بحثوا عن طريقة ما للترٌاسل و نقل الـبيانات و الأشياء الأخرى بطريقة سرية حيث لا يتم ضبطها و الـتجسس عليها ، الطريقة الوحيدة هي الاعتماد على الـمراسلين ! وهم أشخاص يقومون بنقل الـبيانات و الرسائل و كل ما يطلب منهم بطريقة سرية من مكان لآخر مقابل عائد مالي طبعاً ، ومن بين هؤلاء المراسلين نجد Faith ، الشخصية المميزة و بطلة لعبتنا . اكتشفت هذه الأخيرة أن أختها Kate وهي تعمل في شرطة المدينة ، أنها وقعت في شبكة مفخخة مدروسة بدقة متناهية وهذا في أثناء قيامها بإحدى مهمات الـ Runners أو الـمراسلين ، فقد تم اتهامها بشهادة زور في قضية اغتيال أحد المرشحين لنيل منصب رئيس البلدية ، قرٌرت Faith مساعدتها بأي ثمن كان و تبرئتها من التهمة الـخبيثة ، تعهدت بأن تبحث عن القاتل الـحقيقي و محاولة إيجاد طريقة لإنقاذ أختها الـمظلومة ، بداية من هذه النقطة سيكون عليك الركض و الـقيام بالحركات بالبهلوانية الأكثر جنوناً على الإطلاق وهذا بغرض الوصول إلى بعض من الأشخاص الذين سيوفرون لك معلومات مهمة في قضيتك وستنطلق مغامرة Faith المتشعبة و الـــمعقدة ومن الجلي أن سيناريو اللعبة ليس بالـمعقد أو الـمتشعب بل سيناريو بسيط يتجلى أساساً في بداية الـمغامرة حيث يتم اكتشاف الـمشكل من طرف Faith و بـالتالي البحث عن سُبل إيجاد حلٌ للعقدة .
إضافةَ لنمط السيناريو الأساسي في اللعبة تقدم لنا Mirror's Edge نمطين للعب إضافيين ، الأول هو " against the clock " أي ضد الساعة وهو نمط معهود و تقليدي نراه في العديد من الألعاب خصوصاً ألعاب الـسباق و الـرياضة ، واضحة هي فكرة الـنمط ، إذ سيكون عليك القيام بالمهمات العشر المتوفرة للعب وهذا في خضم الـوقت المحدد لكل مرحلة ، أما النمط الثاني فهو the course ، أمٌا الثاني ففكرته بسيطة للغاية سيكون على اللاعب اجتياز كل الـمراحل الموجودة في اللعبة وهذا في الـوقت المثالي إذ ستظهر لك ألوان محددة تبين لك مختلف المواقف ، كونك أسرع من الوقت الـمثالي أو معه تماماً أو أبطئ ، على العموم هذان النمطان مجرٌد إضافة كمالية للعبة . من المؤسف أن لا تملك لعبة بحجم Mirror's Edge نمط للـ Multiplayers وربما هذا ما من أبرز نقائص اللعبة ، أما بخصوص خاصية الأونلاين فيمكنك تقاسم الأوقات التي حققتها مع لاعبين من مختلف الأماكن و الـتنافس على تحقيق أسرعها ، ولم لا أن تصبح أسرع مراسل في العالم !.
قبل اكتشاف المهارات و الإمكانات الـتي تتمتع بها شخصيتك سيكون واجباً عليك معرفة وجهة و هدف الـمراحل الـمختلفة ، سيكون ذلك في منتهى الـبساطة و السهولة فزرٌ ُُ ُ واحد فقط من الـ Pad يمكٌنك من التحكم في الكاميراً و الـتوجه بشكل آلي نحو وجهة الــهدف المنشود ، عليك الحذر في بعض المرٌات لأنٌ الـوصول إلى الـهدف النهائي لن يتم إلاٌ بالمرور على عدة مراحل ثانوية تسمح لك بالوصول إلى وجهتك الأخيرة و سيظهر لك هذا كمعلومات مدقٌقة على الشاشة طبعاً ، في معظم الأحيان سترى أن الكاميرا في الاتجاه الـلازم إتباعه لكن في مرٌات ناذرة سيتعذر عليك الاعتماد على الكاميرا في إيجاد الطريق الـمناسب و الصحيح و هذا كون الهدف متخفي خلف جدار أو حاجز أو أيٌ عائق آخر يمنع الـتوجه الآلي للكاميرا نحوه . تبع للتغير الـكبير الذي شهدته اللعبة مقارنة ً بألعاب الأكشن المعهودة تغييراً محتماً على الـنمط العام للحركات في اللعبة ، سيكون بإمكان Faith القيام بعدة حركات لم نكن نرها سوى في ألعاب الـمغامرات مثلاً ، على غرار الـقفز من سقف لآخر و تسلق الـجدران ، كذلك الـجري على مدى الـجدار في حال وجود حواجز أرضية يجعل المرور من الأرض مستحيلاً ، بإمكانك التدحرج أيضاً و الـتزحلق ، تسلٌق الـسلالم و الـتشبث في الأنابيب و الأعمدة ، التزحلق على الأنابيب الصلبة والأجسام اللينة و القفز من على الترامبولين ، وكل هذا من خلال أزرار بسيطة ، هذه الـحركات يجب أن تنفذ حسب الموقف و الـضرورة وستكون مجبراً على تجريبها كلٌها نظراً لطبيعة البيئات في اللعبة ، و قد ترجع بنا إلى بعض من أعمال اليوبي سوفت الـسالفة الصٌدور على غرار سلسلة أمير فارس و assassin's creed ، من دون شك أنه لا عجب ولا ضرر في إدراج Dice لهذه الـحركات مُقتبسة ذلك من ألعاب كالتي ذكرت أولاً لأن منتج هذا الـمشروع هي الـيوبي سوفت الشركة المنتجة و المطورة لتلك الألعاب وثانياً لنجاحها الـتام و تمكٌنها من خلق طفرة نوعية في ألعاب مثل هذا الـصنف ، التنوع في الحركات جعل التحكم سلساً للغاية و سهٌل من مأمورية الــمهمات الـمستعصية فقط يجب إتقان هذه الحركات و التعود عليها باللعب الـمتواصل .
بعد أن تحدثنا عن حركات Faith التي تستطيع القيام بها ينبغي علينا تحديد أشياء مهمٌة قبل ذلك ، رغم من أنك ستواجه في هذه اللعبة ألغاز عديدة و اللعبة تعتمد على هذا النمط أساسا ( Puzzle ) أكثر من الأكشن و الإثارة ، إلا أن القيام بالحركات البهلوانية للوصول إلى مناطق منشودة هو النمط الأساسي للتنقل في اللعبة ، التأرجح و القفز حركات قد لا تجد معها صعوبة تذكر و ستتقنها بسهولة لكن بالمقابل الـركض على مستوى الجدران يلزمه تدقيق كبير و توقيت مناسب ، عليك الأخذ بعين الاعتبار كل من السرعة المناسبة و الـزاوية التي تتواجد فيها كذلك المسافة التي يجب عليك الركض فيها للوصول بشكل مثالي للمكان الـمقصود ، معظم الـممرات تكون سهلة التطبيق و المرور منها لا يتطلب جهداً لكن هناك بعضُ ُ منها تستوجب عليك التجريب عدٌة مرات و محاولات كثيرة لكي تتقنها و تمٌر من خلالها ، ولحسن الحظ أن اللعبة مملوءة بالـcheckpoints و تحميل الصفحات بعد الموت لا يدوم سوى خمس ثوانٍ.

ستواجه في مغامرتك هذه أشخاص يحاولون توقيفك في أداء مهامك و عملهم هو محاربة و القضاء على الـمراسلين مثلك ، إذا هناك خطر يحدٌق بك أثناء المغامرة ، نظراً لطابع اللعبة و أسلوب اللعب الـذي يبتعد نوعاً ما عن العنف و القتالات سيكون من الأفضل أن تتجنب الـقتالات الفردية ضد خصومك و هذا بحسن استعمال السرعة و الحركات الكثيرة التي تتمتع بها شخصيتنا الرئيسية في اللعبة ، لكن في بعض الأحيان إن لم نقل في معظمها ستكون مجبراً على الـخوض في هذه التحديات الفردية ، في هذه الـحالة نجد طرق عديدة مُثلى للخروج سالماً ، الأولى أن تقترب من الخصم في اتجاه معاكس و مخادعته بضربة خاطفة هذه الـطريقة في الحقيقة صعبة أن تُحقٌقها و أن تنجح فيها خصوصاً أن خصومنا هنا في منتهى الذكاء و الفطنة و هذا ما يؤكد تنامي و قوة الـذكاء الاصطناعي ، أولى الـمزايا السهلة التي تمكٌنك من الـتخلص من أعدائك هي الاقتراب من خصمك و الضغط على زر " مثلث " عندما يصبح لون فلاش سلاحه أحمر ، ثانياً يمكنك استعمال الـضربات العادية وهي أربعة فقط ( لكمة إلى الأعلى ، لكمة إلى الأسفل ، ركلة عادية ، ركلة سفلى بالـتزحلق ) ، هناك مشكل وحيد في الـمواجهات وجهاً لوجه ألا وهي النُقص الفادح في الدقة على مستوى الضربات فمُعظم الرٌكلات أو اللٌكمات لا تصيب الهدف و ستكون في الـفراغ . وفي الحقيقة جايم بلاي لعبة Mirror's Edge ليس بالمثالي فستواجه حوالي ثلاثة أو أربعة ممرات على الأقل تجعلك على أعصابك ، و من الأفضل أن تحذر من الــمناطق العالية خصوصاً لأن قفزة واحدة فوق الـمعدل الـمحدد ستسقطك طريح الأرض لكن لحسن الحظ أن مراكز الـحفظ أو checkpoints كثيرة للغاية في اللعبة.

نصيحة صغيرة بالنسبة للأعداء الأكثر صعوبة ، من المفضل أن تقوم بتوجيه ضربات عادية لهم قبل أن تنزع سلاحهم . هناك حالات خاصة ستجعلك في مواقف جد حرجة و هي تصادفك مع جماعة لا بأس بها من الأعداء المسلحين مثلاً الذين لن يتوانوا في إسقاطك أرضاً ، الحل الوحيد هو القضاء عليهم بنفس الـطريقة وهي الأسلحة التي تكون بحوزتك ، وهي في الحقيقة تقليدية و مألوفة للغاية إذ نجد مسدسات و بندقيات ، رشاشات ، قناصات ( Snipers ) و بنادق assault ، لكن المشكل الـوحيد الذي قد تواجهه مع هذه الأسلحة هو النقص الحاد و الكبير في الذخائر ، إذ بالكاد تجد ذخائر فستكون مجبراً على تغيير الـسلاح في المواجهات أو حتٌى الهرب راكضاً إن انتهت الذخائر في جميع أسلحتك و كنت في مواجهة مع أعداء مسلٌحين ، لدى Faith أيضاً مميزات أخرى نستطيع الـقول أنها بمثابت حواس إضافية ، أوٌلها هي خاصية إبطاء الوقت بحيث يكفيك الضغط على زر " مربع " أثناء اللعب لكي تجعل الـوقت يبطئ و هذا ما سيسهل عليك الـمرور من الممرٌات المستعصية أو حتٌى القتالات الفردية مع الخصوم الأكثر ضراوة . من الأشياء الغريبة في اللعبة هي عدم ظهور أي معلومات على الشاشة أثناء اللعب ، لا رادار ولا مؤشر للحياة ولا مؤشر للذخائر ، عندما تُصاب Faith بضربة مباشرة أو برصاصة سترى أن أطراف الـشاشة تتلون باللون الأحمر وهو مؤشر الـخطر ، أما بخصوص مؤشرات الذخائر فلا أثر لها إذا الـطريقة الوحيدة لمعرفة كم تملك من طلقة في سلاح معين هو نفاذ الـطلقات و عندما لا تتمكن من إطلاق الـنار ! وليكن في علمك أن الأسلحة التي تجدها ستكون مشحونة بالنصف على أقصى تقدير أي يجب اتخاذ الإجراء المناسب و الـتأهب لتغيير الـسلاح ، خصوصاً أنٌ الـذخائر في اللعبة شبه منعدمة كما سبق و قلنا . بطلتنا ليست بحاجة لخريطة المدينة بتاتاً ، كونها تملك تقنية متطورة تتمثل في " الحس الحضري " أو Urban Sense ، هذه الـحاسة الإضافية تسمح لـ Faith بتمييز كلٌ ما هو قابل للاستعمال من الأشياء الموجودة في الديكور و تراها باللون الأحمر على غرار الأبواب و الأنابيب وكل ما تستطيع استعماله للمضي قدماً .
تحتوي مغامرة Mirror’s Edge على عشرة فصول فقط و سيأخذ منك كل فصل من عشرين إلى حوالي أربعين دقيقة من الـوقت عند أوٌل تجربة لك ، إذا سيكون عليك الـجلوس لستة أو ثمانية ساعات أمام اللعبة لكي تصل إلى جينيريك النهاية ، حقيقةً هذا الـعمر شوٌه الصورة الأسطورية للعبة و كان النقطة السوداء الوحيدة فيها ، فكيف للعبة متكاملة تقريباً من جميع النواحي أن تأخذ منك أقل من ثمانْ ساعات لكي تنهيها ؟ ، سيكون هناك تفاوت كبير من دون أدنى شك في المدة التي سيقضيها كل لاعب أمام اللعبة حتى ينهيها فلا يمكننا مقارنة لاعب مبتدئ مع لاعب محترف متعود على high scores و الذي قد ينهي اللعبة في ظرف أقل من الـمُصرح به خصوصاً بتوفر الطرق الـمُختصرة و تجنٌب القتالات الفردية صحيح أنه يمكنك إعادة لعب السيناريو بمستوى صعوبة جديد ، و البحث عن الحقائب الثلاثة للمراسلين الموجودة في كل مرحلة ، أو حتٌى الظفر بكل الـكؤوس الافتراضية لـ Dice ، لكن نقولها وبالخط العريض عمر اللعبة سيء و هو الـشيء السلبي الوحيد في مشروع اليوبي سوفت الطموح ، لكن رغم هذا الأمر لم ينقضي بعد بالنسبة للمطورين فستكون هناك دراسة مدققة حول أهم سلبيات اللعبة لكي يتم البحث عن سُبل لتغطية النقائص و طرحها في downloadable content ( الـتحديث القابل للتحميل ) الذي تم تحديد صدوره في مستهل سنة 2009 القادمة.
من أبرز إيجابيات Mirror’s Edge تقنية التصاميم و الـرسومات الـغير مسبوقة و هذا جلي بشكل واضح في الـبيئات الخارجية التي هي أساساً العمارات و ناطحات الـسٌحاب وما تبعها من مرفقات و تظهر الـمدينة المُفترضة بشكل ممتاز من الشكل الخارجي وهذا لدقة المطورين الكبيرة في تصميم أدق الـتفاصيل ، أما في الـتصميمات الداخلية فهي مكونة من الأروقة بشكل عام و غرف في بعض الأحيان تشوبها بعض من الـنقائص على مستوى التدقيق في التفاصيل الـمفصلة رسومياً ، تصاميم الشخصيات و الأعداء ينقصها نوع من الواقعية و غياب بعض من التفاصيل الصغيرة على مستوى الـملامح و تأثرات الشخصيات بما يجري من حولها مثل الضربات أو الحركات ، بشكل عام يتميز الغرافيكس في هذه اللعبة بطابع فريد من نوعه وهو بعيد عن الواقعية قليلاً أشبه بالتقنية المستعملة في آخر أجزاء أمير فارس نوعاً ما ، وقد تم التصريح من أحد مطوري اللعبة أن فريق التطوير لقي عدٌة استفسارات عند طرح أوٌ باقة من الصور للعبة على الموقع الرٌسمي ، الجميع كان يظن أن الصور ملتقطة من عرض سينمائي من داخل اللعبة لكنهم قطعوا الشك باليقين بطرحهم أو عرض جايم بلاي . من الأشياء التي أضفت طابع الواقعية للعبة هي ردٌود أفعال Faith و معظم الشخصيات الصوتية ، صوت الأقدام عند الـمشي سترافقك في كل أطوار اللعبة وستلاحظ أنها ستتغير من أرضية لأخرى حسب طبيعتها ، إسمنت أو خشب أو بلاستيك ، ستسمع أيضاً صوت أنفاس الشخصية الرئيسية باستمرار ، الـموسيقى تتغير تلقائياً بشكل جميل بحيث تزيد شدٌتها عند اللحظات الحرجة عند الـقتال مثلاً و تصبح هادئةً للغاية في المواقف العادية للٌعب ، نصل الآن بالحديث إلى المحدثات و الحوارات ، في النسخة الفرنسية أصوات الشخصيات مناسبة للغاية و اللغة صحيحة في معظم الأحيان لكنها لا تخلو من بعض الرٌكاكة و الأخطاء .

تنزيل لعبة ميرورز إيدج

تنزيل برابط مباشر

  • بحجم 4.79 غيغا بايت
  • مجانية
  • كاملة
  • خالية من الفيروسات

الحد الأدنى لمتطلبات النظام:

  • المعالج : Intel Pentium 4 3.0GHz or 100% compatible equivalent
    الرام : 1 GB
    النضام : Microsoft Windows XP SP2/Vista/7
    كرت الشاشة : 256MB memory with Shader Model 3.0 (NVIDIA GeForce 6800 or equivalent, GeForce 7300 is below minimum requirements)
    القرص الصلب : 8 GB

متطلبات النظام الموصى بها:

  • المعالج : Intel Core 2 Duo 2GHz or 100% compatible equivalent
    الرام : 2 GB
    النضام : Microsoft Windows XP SP2/Vista/7
    كرت الشاشة : NVIDIA GeForce 8800 or greater, Shader Model 3.0, 512MB memory
    القرص الصلب : 8 GB

ملاحظات:

  • يحتاج DirectX 9.0c أو أحدث

آراء الأعضاء

متوسط التقيمات:
14 تعليقاً
يرجى تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من ترك تعليق